أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / الاخبار السياسيـــــة / المالكي: اعتماد الدستور ومساندة القوات الأمنية يقضيان على الإرهاب

المالكي: اعتماد الدستور ومساندة القوات الأمنية يقضيان على الإرهاب

2db9fgnالمالكي: اعتماد الدستور ومساندة القوات الأمنية يقضيان على الإرهاب

اكد نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي ان اعتماد الخيارات القانونية والدسـتورية في حـل الخلافات السياسية وتقـديم الدعم للقوات الامنية والعملية السـياسية هو الخيار الستراتيجي الوحيد للقضاء على الارهـاب والحفاظ على وحدة وسـلامة العـراق.

وذكر بيان لمكتب نائب رئيس الجمهورية امس الاحد, ان «المالكي استقبل وفدا من حزب الحق التركماني القومي برئاسة رئيس الحزب طورهان المفتي وأعضاء القيادة في الحزب، وجرى خلال اللقاء بحث مستجدات الوضع السياسي والامني والتحديات التي يواجهها العراق في المرحلة الراهنة، واكد ضرورة دعم المكون التركماني كونه من المكونات الاساسية للشعب العراقي».

وشدد نائب رئيس الجمهورية على ضرورة «توحيد صفوف الشعب العراقي لمواجهة التحديات، خصوصا ان العراق يواجه تحديات غير مسبوقة تضاعف المسؤولية على القوى الوطنية وعلى عمـوم طبقات وفئات الشـعب العراقي».

وأوضح المالكي ان «اعتماد الخيارات القانونية والدستورية في حل الخلافات السياسية وتقديم الدعم للقوات الامنية والعملية السياسية هو الخيار الستراتيجي الوحيد للقضاء على الارهـاب والحفاظ على وحدة وسـلامة الـعراق».

من جهته، أوضح رئيس حزب الحق القومي التركماني طورهان المفتي ان «الحرب التي يخوضها العراق والقوات الأمنية والحشد الشعبي هي حرب ضد عصابات اجرامية مدعومة من دول لا تـريد للعـراق الخـير لذلك تحـقيق النصر والقضاء علـيهم امر ضروري لصيانة العمليـة الديمـقراطية فـي الــبلاد».

وبيـن ان «المكـون التركـماني لايـزال يتعرض لظلم كبير، لذلك هم بحاجة الى ان ينعموا بالحرية والاسـتقلال اكـثر في منـاطقهم وخصوصا في كركوك والطوز واربيل»، داعيـا جـميع الـقوى الســياسية الى انصاف هذا المكون العراقي الأصيل.

عن Faily IQ

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*