أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / المقــــــالات / حلف الأطلسي

حلف الأطلسي

الحلف-الأطلسيبقلم: محمد عبد الجبار الشبوط
أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي اندرس فوغ راسموسن امس الثلاثاء، استعداد الحلف للتدخل عسكريا ومساعدة العراق إذا طلبت منه الحكومة العراقية ذلك.
اذا صح هذا التصريح الذي أوردته صحيفة الديلي تلغراف البريطانية فهذا يعني اننا بصدد تحول نوعي كبير في الموقف الغربي ازاء الصراع الدائر في العراق.
فمنذ فترة والغرب يتجنب الحديث عن الانخراط العسكري المباشر في الأزمة بسبب موقف الإدارة الأميركية الديمقراطية من مسألة التدخل العسكري المباشر.
لكن تحول داعش من منظمة ارهابية بلا ارض الى منظمة ارهابية تتحكم بمساحة شاسعة من الارض في سوريا والعراق وتفرض سلطتها على اكثر من ٤ ملايين من السوريين والعراقيين جعل الغرب يعيد حساباته في هذا الصدد ليدرك ان “دولة” داعش في العراق وسوريا سوف تكون اخطر على العالم من دولة طالبان في أفغانستان. في أفغانستان تدخل حلف الأطلسي بكل قدراته من اجل اسقاط طالبان. لا يبدو منطقيا ان يجلس الغرب متفرجا على داعش وهي تبتلع الشرق الأوسط الغني بالنفط والأسواق ومهددة كل المصالح الغربية في المنطقة والعالم.
لا جدال في ان العراق يحتاج الى دعم عسكري كبير في حربه ضد داعش. ولا جدال في ان العراق لا يملك التكنولوجيا المتقدمة التي يملكها الغرب وحلف الأطلسي تحديدا. واذا كان الغرب يخشى ان يسلمنا التكنولوجيا المتقدمة مباشرة فلابد لنا من ان نتقبل استخدام الأطلسي هذه التكنولوجيا من قبله لضرب داعش. وربما تطلبت هذه الضرورة القصوى والملحة منا ان نعدل من مفهومنا للتدخل العسكري والتواجد العسكري. يدخل هذا في باب الضرورات تبيح المحظورات وهو باب فتحه الله لنا لمواجهة الظروف الصعبة والتكيف معها. ولابد من ولوجه حفاظا على مصالحنا وبقاء بلدنا.

عن Faily IQ

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*